أليات تقييم وتطوير البرنامج المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي وفق معايير التميز - PowerPoint PPT Presentation

slide1 n.
Download
Skip this Video
Loading SlideShow in 5 Seconds..
أليات تقييم وتطوير البرنامج المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي وفق معايير التميز PowerPoint Presentation
Download Presentation
أليات تقييم وتطوير البرنامج المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي وفق معايير التميز

play fullscreen
1 / 15
أليات تقييم وتطوير البرنامج المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي وفق معايير التميز
385 Views
Download Presentation
nash
Download Presentation

أليات تقييم وتطوير البرنامج المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي وفق معايير التميز

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - E N D - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -
Presentation Transcript

  1. أليات تقييم وتطوير البرنامج المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي وفق معايير التميز Evaluation and Development Mechanisms for the Institutional Program of HE According to Standards of Excellence. أعداد د. إيهاب عبد الرزاق حسين الحيالي ممثل أدارة الجودة الشاملة كلية الهندسة – جامعة بابل

  2. الهدف من البحث • يهدف هذا البحث إلى تحسين أداء مؤسسات التعليم العالي لتقديم افضل الخدمات للمستفيدين بتبني منهج وأداة غير مكلفة تمكن الموظفين من تعزيز المؤسسات التي ينتمون اليها من خلال اجراءات التقييم الذاتي والتحليل وإعداد ومتابعة خطط العمل لتنفيذ الأهداف. • كما يسعى الباحث لتحقيق الاهداف التالية: • وضع اسس متينة على استدامة فعاليات تطوير المؤسسة في جميع المجالات وذلك بوضع منهاج التطوير المؤسسي في فترة زمنية محددة لمتابعة أنشطة المؤسسة للارتقاء بها إلى التميز. • العمل على تطبيق منهجية التطوير المؤسسي من خلال اعتمادها أدوات للتقييم الذاتي والتخطيط ومتابعة تنفيذ خطط العمل. أهمية البحث: تكمن اهمية البحث في تعريف الادارات العليا في الجامعات العربية على اليات تقييم وتطوير برنامجها المؤسسي وتحديد المؤشرات السلبية من خلال خمسة معايير (القيادة، والافراد، والمعرفة، والعمليات، والمالية) وكذلك كيفية الحصول على البيانات لتقييم واقع المؤسسة و وضع حلول واليات لمعالجتها بما يحقق احد اهم متطلبات جودة المنتج التعليمي.

  3. التطوير المؤسسي ثقافــة التميـّز ” افعالنا المتكررة تعكس ما نحن عليه، لــذا فالتمّيز ليـس فعل بل عـادة “ أرسطو ثقافــة التميـّز هي مجموعة من طرق التفكير والسلوك والتعامل لمعظم الموظفين في المؤسسة مع بعضهم البعض من جهة، ومع المستفيدين والزبائن والموردين والمساهمين من جهة اخرى، فهي تغطي معظم علاقات المؤسسة بالمجتمع المحلي. ”التطوير المؤسسي“ هو عبارة عن منهج أو أداة تهدف الى تمكينالموظفين من تعزيز المؤسسات التي ينتمون اليها من خلال فعاليات التقييم الذاتي، والتحليل وإعداد ومتابعة خطط العمل لتنفيذ الأهداف، والذي يؤدي اعتماده الى ”ثقافة التميز“. 4

  4. منهجية مبنية على معايير وأدوات معتمدة عالميا Balanced Scorecard (وثيقة التقييم المتوازنة) 1. التقييم المؤسسي تقييم أداء المؤسسة و تحديد أولوياتها حسب (5) معايير: القيادة، الأفراد، المالية، العمليات، المعرفة. 4. المتابعة S.M.A.R.T OBJECTIVES )أهداف (SMART أفعل خطط Deming Cycle وضع أهداف سليمة وواقعية. أفحص نفذ 2. التحليل والتخطيط CHANGE MANAGEMENT TOOLS )أدوات إدارة التغيير( 3. التنفيذ وتبادل الخبرات تحويل الأهدافذ الى خطط عمل.

  5. هرم ثقافة التميّز الهدف ثقافة التميّز تحقيق النتائج الركائز خدمة المستفيد الشفافية القيادة المعرفة العمليات المعايير الأفراد المالية 6

  6. ركائز هرم ثقافة التميز تحقيق النتائج خدمة المستفيد الشفافية • فهم عمل و رؤية المؤسسة. • إنجاز الغايات الملموسة. • العمل الافضل وباقل كلفة. • الاستغلال الأمثل للموارد. • تلبية متطلبات المواطنين. • التركيز على الخدمة الأفضل. • أخذ آراء المواطنين ومقترحاتهم بعين الاعتبار • تبادل المعلومات بين جميع مستويات المؤسسة. • إيجاد معلومات معتمدة للمؤسسات الحكومية. • نشر قصص النجاح. • مناقشة معوقات تقديم الخدمات. • تعاون المواطنين في تحقيق النتائج. 7

  7. معيار القيادة • فحص قدرة المؤسسة على حشد الموارد والمساهمة في التركيز على تقديم الخدمات للمواطن. • نجاح المؤسسة في تطوير استراتيجية واقعية توجّه النشاطات لتحقيق الاهداف الوطنية. • نجاح المؤسسة في خلق ثقافة مؤسسية تدعم الاستفادة منالموارد وتركزعلى متلقيالخدمة. • نجاحها في تطوير وتنفيذ نظام متابعة وتقييمللأداء المؤسسي وإدارة وتقييمالمخاطر. المعايير الفرعية للقيادة ثقافة مؤسسية داعمة التخطيط المتابعة والتقييم

  8. معيار الافراد • خلق بيئة عمل داعمة لتشجيع الأداءالمتميز على مستوى كل فرد وعلى مستوى المؤسسة ككل. • سياسات توظيف عادلة وشفافة ونظام مكافآت وتعويضات لتحفيزالموظفين. • خطط لتوفير القوى العاملة الضرورية لمواجهة الطلب الحاليوالمتوقع. • تنفيذ برامج لتدريب وتطوير الموظفين تلبي احتياجات المؤسسة وتعزز رضا الموظفين وتحافظ على بقائهم في اعمالهم. المعايير الفرعية للأفراد التخطيط الادارة رعايــة الموظفيـــــن التدريب والتطويــــر

  9. معيار المعرفـة • استيعاب المفهوم العام لإدارة المعرفـــة. • إستراتيجية الادارة في التعامل مع الموارد المتوفرة داخل المؤسسة وخارجها. • الفعالية في تحقيق النتائج من خلال استخدام المعرفة. • بناء الثقة والتعاون مع المؤسسات الاخرى عن طريق نشر معلومات حديثة وموثقة. المعايير الفرعيةللمعرفــــــــة الأثر المعرفي العمليات المعرفية الإتصالات

  10. معيار العمليات • تحديد متطلبات المستفيدين أو متلقي الخدمة. • إدارة العمليات الإنتاجية أو الخدمية داخل المؤسسة لتتمكن من تحقيق اهدافها. • كسب رضا المستفيدين والأخذ بأراهم أو ملاحظاتهم (التغذية الرجعة). • ادارة العلاقات مع الموردين ومقدمي الخدمة لضمان تقديممنتجات او خدماتتحتاجها المؤسسة بطريقة كفؤة. • القدرة على التحسين المستمر. المعايير الفرعية للعمليات ادارة العلاقات مع المتعاملين إدارة العمليات وتبسيطها

  11. معيار المالية • تقييم المؤسسة لإجراءات إعداد الموازنة وتخصيص الأموال لتحقيق الأهداف وتصميم وتنفيذ الانظمة المحاسبية التي تضمنالمسألة المالية وتمكنالمنظمة من الاستفادةمنمخصصاتها. المعايير الفرعية للمالية التنفيذ التخطيط التقييم المالي

  12. الاستنتاجات • التميز مفهوم شامل متكامل لا يتجــــزأ. • التميز والجودة وجهان لعملة واحـــــــدة. • التميز انعكاس لفكر الإدارة وتطـــــــورها. • التطوير والتدريب أساس للتميز. • في عصر العولمة والانفتاح لا بد من التميز والجودة وثقافة التميز هي المداخل لذلك. • التحول من التعليم التقليدي المبني على التلقين إلى المشاركة الفاعلة من الطالب والاستاذ معا كأداة أساسية للتطوير. • ربط مخرجات التعليم بمدخلات سوق العمل. • قياس الأداء ورقابته باعتباره تغذية راجعة للتطوير. • أهمية التخطيط الاستراتيجي ومشاركة الجميع في التطوير.

  13. التوصيات • لا يتوقف جهد الإدارة بتحقيق مستوى التميز، بل لا بد من مواصلة الجهد للمحافظة عليه وتحسينه. • تبدأ رحلة البحث عن التميز من السوق وبناء على ما يطلبه العملاء، ومواكبة لحركة العلم والتقنية. • التميز تحرر من قيود الإدارة واهتماماتها التقليدية. • لا يتحقق التميز بالتمني، ولكن بالتخطيط والإعداد والجهد المتواصل من جميع أعضاء المنظمة. • تتحمل الإدارة العليا مسئولية أساسية في تهيئة البيئة التنظيمية لاستيعاب فكر التميز وتحقيقه في الواقع. • يستند الجهد من أجل التميز إلى تقنيات ومنهجيات إدارية متقدمة ومتطورة ومتغيرة. • يلعب التقويم الذاتي دوراً مهماً في استشعار الإدارة لحقيقة ما تحقق على أرض الواقع وتحفيزها لتحقيق الأداء الأفضل على كل المستويات. • التميز لعبة مشتركة يساهم فيها أطراف متعددون لابد أن يكون لكل منهم منفعة. وتوازن المنافع بين أصحاب المصالح شرط لتحقيق التميز واستمراره.

  14. شكراً لحسن إصغائكم