slide1 n.
Download
Skip this Video
Loading SlideShow in 5 Seconds..
تطبيق النظام التعليمي الجديد LMD كأساس لتحقيق الجودة في الجامعة ا PowerPoint Presentation
Download Presentation
تطبيق النظام التعليمي الجديد LMD كأساس لتحقيق الجودة في الجامعة ا

Loading in 2 Seconds...

play fullscreen
1 / 10

تطبيق النظام التعليمي الجديد LMD كأساس لتحقيق الجودة في الجامعة ا - PowerPoint PPT Presentation


  • 162 Views
  • Uploaded on

تطبيق النظام التعليمي الجديد LMD كأساس لتحقيق الجودة في الجامعة الجزائرية. من إعداد : الدكتور الوافـي الطيـب نائب عميد للدراسات العليا و العلاقات الخارجية كلية العلوم الاقتصادية و علوم التسيير جامعة تبسـة - الجزائر. إشكالية البحث و هيكلته.

loader
I am the owner, or an agent authorized to act on behalf of the owner, of the copyrighted work described.
capcha
Download Presentation

PowerPoint Slideshow about 'تطبيق النظام التعليمي الجديد LMD كأساس لتحقيق الجودة في الجامعة ا' - hal


An Image/Link below is provided (as is) to download presentation

Download Policy: Content on the Website is provided to you AS IS for your information and personal use and may not be sold / licensed / shared on other websites without getting consent from its author.While downloading, if for some reason you are not able to download a presentation, the publisher may have deleted the file from their server.


- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - E N D - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -
Presentation Transcript
slide1

تطبيق النظام التعليمي الجديد LMD كأساس لتحقيق الجودة

في الجامعة الجزائرية

من إعداد : الدكتور الوافـي الطيـب

نائب عميد للدراسات العليا و العلاقات الخارجية

كلية العلوم الاقتصادية و علوم التسيير

جامعة تبسـة - الجزائر

slide2

إشكالية البحث و هيكلته

حاولت الورقة الاجابة عن أهم الاشكالات المطروحة في الواقع التعليمي في الدول العربية على وجه التحديد و الجزائر على وجه الخصوص في مجال التعليم العالي من خلال البحث عن الآليات التي من شأنها أن تدفع بمنظومة التعليم العالي الجزائرية إلى تحقيق متطلبات الجودة الشاملة، وذلك من خلال الهيكلة التالية للورقة:

أولا: دواعي إصلاح التعليم العالي في الجزائر

ثانيا: الرؤية الجديدة لسياسة التعليم العالي في الجزائر

ثالثا: نظام التعليم العالي الجديد في الجزائر و رهانات الجودة

slide3

أولا: دواعي إصلاح التعليم العالي في الجزائر

1ـ التحديات الملقاة على عاتق الجامعة الجزائرية

ـ ضمان تكوين نوعي يتكفل بتلبية الطلب الاجتماعي في مجال الالتحاق بالتعليم العالي؛

ـ تحقيق تأثير متبادل فعلي مع المحيط الاجتماعي الاقتصادي؛

ـ إمكانية الانفتاح أكثر على التطورات العالمية و بالتحديد في مجال التكنولوجيات المتقدمة؛

ـ سلاسة و تشجيع تنويع التعاون الدولي وفق السبل والأشكال المتاحة؛

ـ تطابق التكوين العالي على مستوى الجامعة الجزائرية و منظومات التعليم العالي العالمية و كذا ترسيخ أسس الادارة التشاركية.

2 ـ مرتكزات فلسفة إصلاح منظومة التعليم العالي في الجزائر

  • تقديم تكوينات نوعية لضمان الإدماج المهني لمخرجاتها؛
  • زيادة درجة استقلالية مؤسسات التعليم العالي؛
  • اعتماد المعايير العالمية لتحقيق جودة التعليم العالي.
slide4

ثانيا: الرؤية الجديدة لسياسة التعليم العالي في الجزائر

أهداف نظام التعليم العالي الجديد L.M.D

  • تمكين الجامعة الجزائرية من أن تصبح قطبا للإشعاع الثقافي و العلمي
  • على الأصعدة الوطنية و الدولية؛
  • إشراك الجامعة الجزائرية في التنمية المستدامة للبلاد؛
  • المواءمة بين متطلبات التعليم العالي و المتطلبات الضرورية لضمان تكوين
  • نوعي؛
  • ربط الجامعة الجزائرية بالفضاء العالمي و التفتح أكثر على التطورات
  • العالمية خاصة المتعلقة منها بالعلوم والتكنولوجيا؛
  • - تشجيع التبادل و التعاون الدوليين.
slide5

إستراتيجية إصلاح التعليم العالي في الجزائر

ـ وضع برنامج تطوير عام وعميق للتعليم العالي من خلال هيكلة جديدة مرفقةبتجديد البرامج و التسيير البيداغوجي الذي ضم ثلاثة أطوار رئيسية هي: ليسانس، ماستر، دكتوراه بمعنى هيكلة تكون مصحوبة بتحسين و تأهيل مختلف البرامج وتنظيم جديد استجابة للمعايير الدولية.

ـ عقد الجلسات الوطنية للتعليم العالي و البحث العلمي

slide6

أهداف الجلسات الوطنية للتعليم العالي و البحث العلمي

- إعداد دراسة تقييمية لوضعية البحث العلمي في الجزائر؛- إعداد منهجية عملية لتطوير البحث العلمي؛- إعداد خطة شاملة ومتكاملة بين مختلف التخصصات حولالاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي؛-تقديم تقييم كاف و شاف لمدى تطبيق النظام الجديد المتبع؛- توطيد الإصلاح وتوسيع نطاقه وتعميقه؛-تفعيل آليات التقويم و إرساء نظام لإدارة الجودة في التعليم العالي؛- وضع منهجية ملائمة لتنفيذ البرامج الوطنية للبحث العلمي؛- البحث عن الحلقة المفقودة بين التكوين و عالم الشغل؛

ـ ترقية تدابير تحفيزية لنقلمنتجات البحث العلمي والتطوير التكنولوجي

نحو الفضاء الاقتصادي والاجتماعي.

slide7

الهيكلة الجديدة للتعليم العالي في الجزائر

- طور أول يتوج بشهادة ليسانس (L) مدته ثلاثة سنوات دراسية أي 6 سداسيات.- طور ثاني يتوج بشهادة الماستر (M) مدته سنتين دراستين أي أربعة سداسيات.- طور ثالث يتوج بشهادة الدكتوراه (D) مدته الزمنية ستة سداسيات على الأقل.

إعادة تنظيم التعليم العالي في الجزائر

ـ ينظم التعليم العالي في سداسيات تتضمن وحدات تعليمية، تجمَع التكوينات في ميادين. يعد ميدان التكوين بناءا متجانسا يغطي عدة تخصصات، لا يقاس التعليم والتكوين المحصلين في النظام التعليمي الجديد بسنوات الدراسة وإنما بأرصدة؛

ـ تقييم و تأهيل عروض التكوين جهويا و على مستوى وزارة التعليم العالي و التي تمثل جوهر المنظومة التعليمية الجديدة في الجزائر؛

ـ العصرنة و التحديث المستمر للبرامج البداغوجية و التي تقدم في شكل عروض تكوين؛

slide8

ثالثا: نظام التعليم العالي الجديد في الجزائر و رهانات الجودة

1ـ جودة التأطيـر

ـ السهر على التكوين المستمر للباحثين من خلال الابتعاثات العلمية و الندوات؛

ـ تشجيع مشاركة الكفاءات و الخبرات من خارج القطاع قصد المساهمة في تصميم عروض التكوين و تأطير التربصات الميدانية للطلبة؛

ـ ترقية الطرق التعليمية من خلال استخدام تكنولوجيات التواصل و الاتصال المعاصرة؛

ـ محاولة استقطاب الأدمغة الجزائرية المهاجرة من خلال توفير الامكانات المادية و الظروف المناسبة لعودتهم ومشاركتهم في انجاح المشروع المتبنى.

2ـ كسب رهان الجودة التعلييمية من خلال حسن تنظيم الهياكل البحثية و البيداغوجيا

ـ تكييف نظم التقييم و التدرج و التوجيه البيداغوجي مع النظم المعتمدة دوليا؛

ـ اعتماد المخابر البحثية باعتبارها نواة مركزية للتكوين العالي؛

ـ رفع مستوى منح التربصات إلى الضعف لأجل تمكين الأساتذة و الطلبة من الاستفادة

القصوى من إقامتهم في مخابر البحث الأجنبية التي ينجزون بحوثهم في إطارها؛

ـتأسيس أجهزة مكلفة بالتقييم وضمان الجودة في المؤسسات الجامعية.

slide9

3 ـ المواءمة بين مخرجات مؤسسات التعليم العالي و سوق الشغل

أما فيما يخص علاقة الجامعة بمحيطها الاقتصادي و الاجتماعي فقد تم الإعداد لبناء مناخ جامعي قائم على أساس الحوار بين الأسرة الجامعية و محيطها السوسيو اقتصادي، و ذلك من خلال إشراك هذا الأخير في بناء عروض التكوين وكذا المساهمة في التكوين لاسيما العروض المهنية. تجدر الإشارة هنا إلى محطة أساسية في مسار البحث عن تحقيق جودة التعليم العالي في الجزائر و المتمثلة في الانفتاح على العالم الخارجي، من خلال الانخراط في الفضاءات الجامعية الإقليمية والدولية كبرنامجTEMPUS الأورو متوسطي، و كذا برنامج المجلس الأعلى الجزائري الفرنسي للجامعات والبحث ومن شأن هذه العلاقات ترقية و تجويد المنظومة التعليمية الجامعية انطلاقا من تأهيل المورد البشري.

slide10

الخاتمة

إن الجامعة الجزائرية في سعيا للاندماج في الخارطة العالمية للتعليم العالي وإعطاء مقروئية للشهادة الجامعية، وجب عليها تبني مجموعة من السياسات التي من شأنها تحقيق المبتغى و هو تجويد التعليم العالي و ذلك من خلال:

ـ الاستفادة من التجارب العالمية في المجال من خلال رفع حجم مشاريع التوأمة بين الجامعات الجزائرية و الجامعات الأجنبية؛

ـ إنشاء هيئات على مستوى المؤسسات الجامعية تعنى بتقديم اقتراحاتها وخبرتها في مجال تجويد منظومة التعليم العالي؛

ـ خلق شراكة فعالة بين الجامعة و محيطها الاقتصادي و الاجتماعي بإقحام الكفاءات المهنية في العملية التكوينية على مستوى الجامعة؛

ـ توعية المعنيين بعملية الجودة (الطلبة، الأساتذة، الطاقم الإداري) و بآثارهاالمستقبلية الايجابية على المنظومة التعليمية والتنمية المجتمعية بشكل عام.

شكرا على حسن إصغائكم